ظاهرة سيئة، خذ حذرك منها


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ما أريد أن أتكلم عنه اليوم، هو ظاهرة إرسال الرسائل المزعجة وربطها بأمور تتعلق بالدِّين.

تتميّز هذه الرسائل بالكذب والخداع، ولو أنها تحاول أن تُصلح، لكنها تفسد أكثر مما تصلح، مثل رسالة وصلتني أن شخص رأى النبي صلى الله عليه وسلم في نومه وأخبره أن الساعة قد اقتربت وأن وأن… الخ، ثم بآخر الرسالة يذكر أن الذي يرسلها خلال عدد من الساعات سيحقق الله له غايته وينصره “ويجلعه فوق الريح”.

أكثر ما يؤسفني أن كل من تصل إليه الرسالة يقوم بإرسالها لكل جهات الاتصال لديه، فترى جمع غفير من الناس يرسلها لجمع أكبر وأكبر، ياأخي فكّر قبل أن ترسل أي رسالة، وهل أنت تصدق كل مايُكتب على الشبكة، إذاً هذا أمر مؤسف أكثر.

وأيضاً هناك ظاهرة صفحات الانترنت والفايسبوك، التي تتعلق بطرف ما بأمر الدين، مثل: الشخص الأكثر تأثيراً على البشرية ومن بين الخيارات النبي صلى الله عليه وسلم، ويقول لك أنها مجلة غربية كبيرة تجري استفتاء، الفائدة الوحيدة التي يجنيها هذا الموقع هي تجميع قاعدة بيانات مليئة بالايميلات ثم بيعها لشركات السبام.

أتمنى ألا تجد هذه الرسائل منبتاً خصباً بيننا.

أستودعكم الله

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s